ياسين العيّاري: وقاحة ان يتم اتهام من استشهد والده وهو يقاوم الارهاب بالداعشي

تونيزياليكس: 

أفاد النائب عن دائرة ألمانيا ياسين العياري في مداخلة في برنامج "75 دقيقة" على القناة الوطنية أنه من الوقاحة اتهامه بالانتماء أو بدعم داعش والحال أنه فقد أباه ممسكا بسلاحه وهو يدافع عن تونس ضد الارهلبيين.

وقال العياري أنه حين وضع الصورة التي ظهر فيها وهو يحمل علم داعش لم يكن داعش موجود أصلا بل تأسس بعد ذلك بعامين وهي ليست مسربة "بل هو من قام بنشرها".
وأكد العياري انه رفع العلم الذي يجسد فترة الرسول الكريم والخلافة العباسية بعد ان قام تونسيون من منظمة فيمن بإحراقه امام المسجد الكبير في فرنسا.

وأشار العياري انه مهندس مختص في تامين شبكة احد اكبر البنوك بفرنسا وانه يقود 20 مهندسا في نفس الاختصاص ولو ان لديه شبهة إرهاب لتم طرده من فرنسا.

من ناحية أخرى أعلن النائب نيته رفع قضية ضد وزارة التربية وكل من سيكشف عنه البحث يخصوص وفاة تلميذتين في حريق نشب في مبيت معهد في تالة من ولاية القصرين.
وأوضح ياسين العياري أنه كلف محامي بإعداد ملف القضية.