صحافيون يُقاضون نقابيّا أمنيّا

تونيزياليكس: 

ن فرع نقابة الصحفيين بالجنوب الغربي في بيان الثلاثاء 30 جانفي 2018 عن متابعة وحيد مبروك الكاتب العام للنقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بقفصة قضائيا على خلفية نشره لتدوينات على صفحته الخاصة بشبكة التواصل الإجتماعي الفيسبوك تضمنت سلسلة من التهديدات بلهجة واضحة وصريحة موجهة ضد الصحفيين إلى جانب شتم وثلب العديد منهم واصفا إياهم بأبشع النعوت.

كما أشار البيان إلى قيام المدعو وحيد مبروك بتحريض المواطنين على وسائل الإعلام بما يهدد سلامة الصحفيين في جهة قفصة و بقية ولايات الجنوب الغربي داعيا في الوقت نفسه إلى مقاطعة كافة أنشطة النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي إلى أن يتم تخاذ الإجراءات و القرارات الكفيلية بوضع حد لمثل هذه الممارسات.

وعبر فرع الجنوب الغربي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين عن استنكاره لما صدر عن النقابي الأمني. واعتبر ما صرح به رسالة تحريض واضحة ضد الزملاء تتعارض مع واجب التحفظ الأمني وحياد المؤسسة الأمنية تجاه الصراعات السياسية والفكرية والإعلامية.

ووضع الفرع هذه التهديدات في سياق التصعيد الأمني غير المسبوق تجاه عمل الصحفيين والمراسلين التونسيين والذي توج بتصريح وزير الداخلية الأخير حول التصنت على الإعلاميين.

موزاييك