معنويات فذة

تونيزياليكس: 

بقلم القاضي احمد الرحموني

·
معنويات فذة !

وزير الداخليه، لا شك انه قيمة رمزيه ! فهو، لا يفكرفقط في قمع كل من يصيح في المظاهرات ! بل يستعد - حسبما قال - لتتبع كل من يكتب في المدونات ! من اجل "المس من معنويات الامن" و"التشكيك في المؤسسة الامنيه". وقريبا ربما، الزج بكل المشاغبين في سجون الجمهوريه من اجل امر موحش ضد وزير الداخليه !