معبر ذهيبة وزان الحدودي مازال يعيش شبح كورونا 

معبر ذهيبة وزان الحدودي مازال يعيش شبح كورونا 
تونيزياليكس: 

على عكس التصريحات الرسمية و الاجراءات المتخذة بباقي المعابر البحرية والجوية و البرية .معبر ذهيبة وزان الحدودي مزال يعيش شبح #كورونا الذي يهدد الاعوان بمختلف التشكيلات الامنية و السكان في المنطقة خاصة في ظل موقع جغرافي على حدود دولة تستقطب جميع الجنسيات دون ان يكون لها نظام واضح و اجراءات وقائية تحد من تسرب الفيروس كخط حماية اول قبل دخول تونس. الى حد الان مزالت المصالح الجهوية لم تعقد اجتماع في الخصوص يجمع مختلف الاطراف و تحديد سياسة و اجراءات وقائية واضحة رغم ان ولاية مدنين المجاورة استعدت وامنت معابرها ومنها راس جدير منذ وقت . من المسؤول ؟؟ ولماذا التراخي ؟ ولاية المكان و ديوان المعابر ووزارة الصحة شبيكم نهار مغبر ؟؟
للعلم المدير الجهوي للصحة يحاول التحرك لتلافي ما قد يحدث لكن تبقى محاولات في ظل غياب ارادة حقيقة من جميع الاطراف