فضيحة جديدة بالتونيسار : عون يبيع تذاكر المسافرين لآخرين....وزارة النقل تتدخل

فضيحة جديدة بالتونيسار : عون يبيع تذاكر المسافرين لآخرين....وزارة النقل تتدخل
تونيزياليكس: 

أعلنت وزارة النقل أنه على إثر ما تم تداوله في بعض المواقع الإلكترونية حول ما تعرض إليه مسافر تونسي وعائلته لدى قيامهم بإجراءات التسجيل للعودة إلى بروكسال على متن رحلة الخطوط التونسية ليوم 17 ّأوت 2019، قرر وزير النقل تكليف الإدارة العامة للطيران المدني بوزارة النقل بفتح تحقيق فوري للوقوف على ملابسات الحادثة وتقديم التوضيحات اللازمة وتحميل المسؤوليات.

وعبرت وزارة النقل عن أسفها لما لحق المسافرين المذكورين من تعطيل وازعاج، وأكدت حرصها على ضمان حقوقهم وتقديم جميع التعويضات المادية والمعنوية لفائدتهم وتتعهد بالعمل على تلافي أية إخلالات قد تمس من سمعة الطيران المدني التونسي.
 

 

وكان مسافر تونسي نشر السبت 17 أوت، تدوينة حول ما وصفها قضية فساد وتلاعب بسمعة مرفق عمومي  وذلك في علاقة بالخطوط التونسية.
وأفاد المتضرر أنه حُرم السبت 17 أوت هو وزوجته وابنيْه من العودة إلى بروكسال رغم أنه قام باقتناء تذاكر السفر منذ شهر جانفي 2019.
وأوضح أن عونا بالتونيسار يدعى "قيس" تسلّم قبل انطلاق الرحلة جوازات سفرهم وتذاكرهم الأربعة وقام ببيعها لأشخاص آخرين قبل أن يضعهم في قائمة الانتظار ويعلمهم أنه لا يوجد أماكن شاغرة بالطائرة وأنه يتوجّب عليهم السفر في رحلة الأحد 18 أوت بعد أن تتكفل التونيسار بتنقلهم واقامتهم بأحد النزل في انتظار الرحلة. 
وعلّق الناشط متحسّرا "شكون بش يخلص الاقامة لأربعة أشخاص؟ التونيسار، شكون باش يخلص التاكسي ذهابا و إيابا؟ التونيسار، شكون باش يخلص الفطور و العشاء لأربعة أشخاص؟ التونيسار وهذا الكل باش "قيس" يقبض في جيبو 100 و إلّا 200 دينار.