الجزائر تطرد صحفيا تونسيا يعمل مع وكالة رويترز

الجزائر تطرد صحفيا تونسيا يعمل مع وكالة رويترز
تونيزياليكس: 

قال متحدث من وكالة رويترز للأنباء إن السلطات الجزائرية طردت صحفي الوكالة التونسي طارق عمارة يوم الأحد بعد احتجازه لتغطية احتجاج ضد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

واحتُجز عمارة، بعد أن نفى مصدر رسمي تقريرا لرويترز قال إن نحو مليون شخص شاركوا في احتجاج ضخم مناهض للحكومة في 29 مارس طالب فيه الجزائريون بتنحي بوتفليقة والدائرة المقربة منه.

وقال متحدث من الوكالة: "نشعر بالقلق تجاه معاملة السلطات الجزائرية لصحفي رويترز طارق عمارة وتسعى للحصول على معلومات إضافية عن هذا الأمر ... اتسمت تقارير طارق عن الاحتجاجات في الجزائر بالنزاهة والتوازن".

ووضعت السلطات عمارة على طائرة متجهة إلى تونس.

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان أصدرته يوم الجمعة إنها "تفند ما تم تداوله بخصوص تقديم أرقام لوسائل الإعلام، وطنية كانت أو أجنبية، حول عدد المشاركين في المسيرات التي شهدتها الجزائر العاصمة الجمعة 29 مارس 2019".

 

 

 

رويترز